حصريا لموقع الهوانم

أنتظرونا في مفاجأة خاصة مع د / باسم خليفة أخصائي تغذية - سمنة والنحافة
في انتظار اسئلتكم واستفساراتكم علي موقع الهوانم على مدار 24 ساعه لمدة اسبوع كامل من خلال اسألى الهوانم


هذا ما يجب ان تعرفيه عن آلام الثدي اثناء الرضاعة

10-اكتوبر-2015

تتعرض الأم خلال إرضاع طفلها لمشاكل في الثدي، قد تتطور لتولد آلاماً لا تحتمل، ما يستدعي تدخل الطبيب أحياناً. فإن كنت ستصبحين اماً في القريب، أم أنك أم جديدة، إليك أبرز المشاكل التي قد تنتج عن الرضاعة، وطريق معالجتها، كي لا يتفاقم الوضع أكثر.





 

أولاً، في حال لاحظت أن الحلمة لا تبرز كما المعتاد، لا تخافي وتتوهمي أنه سرطان الثدي، بل هي تشير إلى خلل هرموني أو حالة عدوى معينة، من الأفضل في هذه الحال الاستعانة بطبيب.
 

ثانياً، قد تتعرض الحلمة إلى بعض التقرحات أو الاتهابات البسيطة، خصوصا إذا كنت أماً حديثة، يمكنك معالجتها من خلال وضع الكمادات الدافئة ودهنها بزيت الزيتون.

 

ثالثاً، في حال كنت تشعرين بالألم من جراء بروز أسنان طفلك، فعالجي هذا الأمر من خلال دهن الحلمة ومحيطها بزيت الزيتون الفاتر أو كريمات الترطيب الخاصة التي يصفها لك الطبيب. ولكن احرصي أيضاً على تنظيف ثدييك.

 

رابعاً، إن كنت تشعرين ببعض الحكة في منطقة الثدي، فمن الممكن أن تكون ناتجة عن التهاب في قنوات الحليب. لذا يفضل في هذه الحالة استشارة الطبيب الخاص بك، لدرايته الكافية بالموضوع.
 

خامساً، قد شعرين ببعض الألم عقب انتهاء الرضاعة، مع تحول في لون الحلمة إلى اللون الابيض ومن ثم الاحمر، قبل أن تعود إلى لونها الطبيعي. في هذه الحالة يكون السبب الاختلاف في الهواء، بين البارد في الغرفة، والدافئ من فم الطفل، او من طريقة امساك الطفل للثدي. لذا في هذه الحالة، قومي بوضع مناشف دافئة على صدرك بعد الرضاعة للتخفيف من الحرارة والاحمرار.

 

سادساً، إن كنت تعانين من الألم طوال فترة الرضاعة، مع ظهور نقطة حمراء على الحلمة، فاعلمي حينها أن إحدى قنوات الحليب لديك مسدودة. للتخفيف من الألم استعيني ببعض الكمادات الدافئة قبل الرضاعة. وفي حال لم تلقي النتيجة المطلوبة قومي باستشارة طبيبك.
>