حصريا لموقع الهوانم

أنتظرونا في مفاجأة خاصة مع د / باسم خليفة أخصائي تغذية - سمنة والنحافة
في انتظار اسئلتكم واستفساراتكم علي موقع الهوانم على مدار 24 ساعه لمدة اسبوع كامل من خلال اسألى الهوانم


لحياة زوجية سعيدة اتبعى تلك الخطوات

31-اكتوبر-2014

كل عروس مع بدء خطواتها نحو حياة زوجية جديدة تسعى إلى الاستقرار في العلاقة المبنية على التفاهم، ولكي تحقّق ذلك لا بدّ لها من اتباع عدد من القواعد لسعادة زوجية دائمة تساعدها على تخطّي الخلافات والمشاكل المستقبلية وجعلها تمرّ بسهولة دون أن تترك أثراً على كلا الزوجين حديثي العهد بالزواج:

- أهمية الشريك
 
إن أول قاعدة في هذا السياق هو جعل شريك الحياة أهم شخص في العالم أجمع، والقناعة بهذا الأمر يقود للتعامل معه على هذا الأساس وليس من باب التظاهر بالأمر؛ بل سيصبح التوجّه نحو إرضاءه على أسس عملية وواضحة بدون أي مجهود.
 
- الانتباه للأقوال والأفعال
 
الانتباه لكل ما يقوله ويفعله شريك الحياة من الأمور الهامة، وقد تعاني الكثيرات من عدم الاهتمام بما تقوم به بعضهن ويسبب لها بردّة فعل بعدم الاهتمام وبالتالي ستكون النتيجة سلبية في العلاقة بين الطرفين. فلا بدّ من الإطراء على الأقوال والأفعال والمشاركة الوجدانية واللفظية من الطرفين.
 
 -المدح وتجنّب الانتقاد   
 
المدح وتجنّب الانتقاد أسلوب راقٍ في التعامل، حيث يعتبر المدح أداة قوية يمكنك استخدامها لتغذية ذات الطرف الآخر، وهو ما يجعله يشعر بأهميته ليس في عينيك فحسب، بل في عينيه أيضاً، ويبرمج عقله الباطن بالإنجازات الناجحة. أما النقد فهو يدمر ويفسد العلاقة ولا توجد فائدة مرجوّة من ورائه.  
 
- التفاخر بالشريك
 
الدفاع عن الشريك عند أهل الطرفين من الأمور الهامة، والاعتداد به يرفع من قيمته في نفس الشريك وعند الآخرين. فلا بدّ من التفاخر به أمامه وفي حال غيابه؛ لأن ذلك يجعل الشخص يبذل المزيد من الجهد ويكون أكثر فاعلية ومفعماً بالحماس إلى جانب أن التفاخر به سيعزّز من قيم التضحية في سبيل الشريك الآخر.


>